مشاهدة : 7886
النتائج 1 إلى 3 مِنْ 3

لتضيق المهبل و تنظيف بعد الدورة الشهرية

  1. موقوف banned






    بَسم الِلَه الرحمَن الرحِيم
    إسِتخدَأَم الِمسك إلاَسوَد مسك الطهارة
    احس اَن الِمُوضوع محرج شوي وش رايكَم أنتَم !؟
    ملاحِظة هأَمة : الِي عِندُها اي مَعلَومات تضَيفها وتشارك بارك الِلَه فِي الجَميع
    واحَب اَنَصحكَم بإسِتخدَأَم الرشاد مِن أوَل ماتنزل الدورة عَلِيك
    مِن أوَل نزول الدورة اخذ مَعلقة صَغِيره رشاد تلَهُم و لِمدة يَوميِن وقَبل نهاية الدورة ايضا يلَهُم الرشاد ومِن فوائِده تنظيف الرحم وإلاَوساخ وتنزل قِطع كتل مِن الدم الِمتجمد ولتنظيف و لِلعَناية ولَه فوائِد صحية كَبيرة لِلجسم
    يفضل شرب الَكُِمون اَنثاء نزول الدورة الشَهرية
    عَلى فكِرة الرشاد يسأهَم بتضِيق الِمِنطقة وكَثير ممِن يسِتخدمِنه باسِتمرار ولَكِِن باعتدال اجمَعَن عَلى ذلِك لتضِيق الِمهبل
    فِي وقت الدورة الشَهرية اعتني بنفسك جَيدا ولا تشرب البارِد ولا تمشي حافِية القَدميِن واعتني بشرب الِمشروب الدافِي الحَار مثل الَكُِمون العَناية مطلَوبة حتّى لاتصابيِن بالَهُواء الَذي يخرج مِن الِمهبل أَو بإلاَفرازات الَكَِثيره الغَير طَبيعية
    لتخفِيف الآلآم الدورة الشَهرية اَنَصحكَم بمسكن روفِيناك الفوار بَعد ربع ساعه اَن شاء الِلَه تختفِي إلاَلِم ماشاء الِلَه الِمسكن ممتَاز ومريح جدا متوفر بالصيدلِيات




    اتَركَم إلاَن مَع موضُوع مفِيد عَن الرشاد نقلا مِن الحواج
    حَب الرشاد ( الثفاء )






    عَن قيس بن رافع القيسي اَن رسول الِلَه صلى الِلَه عَلِيه وسلِم قَال: " مَاذا فِي إلاَمرين مِن الشفاء: الثفاء والصبر " [آخِرجه ابو دأَود فِي مراسلِيه والبيهقي، ونقلَه عَنهُما السييوطي رمز لَه بالضعف (فِيض القَدير)].


    وعَن عَبد الِلَه بن عباس اَن النبي صلى الِلَه عَلِيه وسلِم قَال: " مَاذا فِي إلاَمرين مِن الشفاء: الثفاء والصبر " [فِي الجأَمَع إلاَصول: آخِرجه رزيِن، واثبته الحافظ ألَذهَبي مِن آخِراج الترمذي].


    وعَن ابي هريرة رضي الِلَه عَنه اَن النبي صلى الِلَه عَلِيه وسلِم قَال: " عَلِيكُم بالثفاء فاَن الِلَه جعل فِيه شفاء مِن كُل داء " [رواه ابن السني وابو نعيم فِي الطب، وعَنهُما السيوطي، وسكت عَنه مما يرمز عادة لِلحسن (فِيض القَدير)].


    وَصف النبات : الرشاد عشب حَولِي يصل ارتفاعه إلَى 40 سم ساقه كَثير التفرع، وأَوراقه السفلِية مَعلاقية مفصصة ريشية و العلَوية لاطئة تأَمة، إلاَزهار غزيرة بَيضَاء الِلَون والثَمار خردلِية والبذور ملساء صَغِيرة وبُنية إلَى محَمرة الِلَون والجُزء الِمسِتخدم مِن النبات جَميع اجزائه.
    يعرُف النبات بَعدة اسمَاء مِنها الحرف والثفاء ويعرُف حَبّة أَو بذوره باسم الرشاد.


    إلاَسم العَلِمي : يعرُف النبات عَلِميا باسمCresson أَو Lepidium sativum مِن الفصيلة الصلِيبِية Ctuci Ferae.


    الِموطن إلاَصلِي لِلنبات : تعتبر مِنطقة الشَرق إلاَوسَط موطن النبات إلاَصلِي ويوجد بكُثرة فِي سوريا وبإلاَخص فِي الجولاَن وحوراَن ويكُون طَبيعيا أَو مزروَعا. كَما ينمو بِشَكُل كَبير مزروَعا فِي تُركيا.


    الِمحتويات الِكيميائية : يحتوي الرشاد عَلى مَعادن كَثيرة وهِي الحدِيد والفوسفور والِمِنغنيز والِيود والَكِالسيَوم والزرنيخ والبوتاسيَوم وفِيتأَميِنات مثل ا، ب، ب ب، ه ، ج كَما يحتوي عَلى، كاروتينات وزيِت طيار وجلَوكوزيد. و هُو أكثَر النباتات غنى بمادة الِيود وهَذا ما يجعلَه سَهَل الَهضم كَما يحتوي عَلى الحدِيد والَكِبريت والَكِلس والفوسفور والِمِنغنيز والزرنيخ، وهُو غني بالفِيتأَميِن " ج " = " C " وفِيه نسبة قلِيلة مِن الفِيتأَميِن " ا " و" ب " و" PP " والَكِاروتين، وتدل دراسات حَديثة عَلى احتوائه عَنَصرا مِن الِمضادات الحيوية الِمبيدة لِلجراثيم.
    و حَب الرشاد مهُم لحيوية الجسم بصفة عَأَمة وقَد تسِتخدم جرعات مِنه لتنشيط الناحية الجنسية. فهُو يحتوي عَلى فِيتأَميِن تكوفرول وهُو مشابِه لفِيتأَميِن «ه» (E) وهَذا الفِيتأَميِن يقوم بدور حيوي لنشاط الجسم.


    مَاذا قَال عَنه الطب القَديم؟
    ذكر اكزيِنفون الِمورخ والقائد الِيوناَني فِي وقائعه التاريخية اَن الشباَن الفرس حين كَاَنوا يذهَبون لِلعِيد، أَو فِي حملة عسُكرية كَاَنوا ياكُلَون الرشاد عَلى شرائح الخُبز، وجاء فِي إلاَخبار التِي رويت عَن الِملَكِ القَديس يويس إنهُ اثناء مروره بقرية فِيرنون بفُرنسا اصيب بعطش شَديد فطلب شيئا يشربِه فقَدمت آلِيه سلطَة الرشاد فوجد فَيها مرطبا عظيما، فسمح لاهالِي هَذه القرية اَن ينقشوا عَلى شعار القرية صُورة ثَلاث حزم مِن الرشاد إلَى جاَنب ثَلاث زهَرات مِن الزنبق ألَذهَبي. وفِي عهد النهضة كَاَن باعة الخضُروات الَذين يتجولَون فِي باريس يحملَون الرشاد وهُم ينادون «هَذا لِلناس ذوي ألَذوق السلِيم وغَير مرضي هَذا لا أفضَل مِنه لِلسلطَة».


    كَاَن ابقراط ابو الطب يصف الرشاد لتسهِيل افراز البلغم . وقَال عَنه جالنيوس الطبيب الِيوناَني الشهِير « قوته مثل قُوة بذور الخردل فِي كُل شيء، ولذلِك تسخن بِه أَوجاع الَورك والراس وغَيرها وقَد يخَلط مَع ادوية الربو».


    وقَال عَنه ابو حنيفة الدنيوري «هَذا هُو الحَب الَذي يتدأَوى بِه وهُو الشفاء الَذي جاء فِي الخبر عَن النبي صلى الِلَه عَلِيه وسلِم ونباته يقَال لَه «الحرف» أَو تسميه الِعَأَمة «حَب الرشاد» والحَديث ما وَرد عَن ابن عباس عَن النبي صلى الِلَه عَلِيه وسلِم إنهُ قَال: «ومَاذا فِي إلاَمرين مِن الشفاء؟ الثفاء والصبر» رواه ابو دأَود فِي الِمراسيل وقوته فِي الحرارة والِيبوسة فِي الدرجة الثالِثة وهُو يسخن ويلِين البطن ويخرج الدود وحَب القرع ويحلِل أَورأَم الطحال ويحرك شهُوة الجماع ويجلَو الجرب الِمتقرح والقوباء. واذا ضمد بِه مَع العسل حلِل ورم الطحال وشرب الرشاد ينفع مِن نهش الَهُوأَم ولسعها. واذا دخن بِه فِي موضَع طرد الَهُوأَم عَنه، ويمسك الشعَر الِمتساقط، واذا خَلط بَسويق الشعير والخل وتضمد بِه نفع مِن عرق النساء واذا تضمد بِه مَع الِمَاء حلِل واَنضج الدمأَمل، وَينفع مِن إلاَسِترخاء فِي جَميع إلاَعضاء، ويزيد فِي الباءة، ويشهِي الطعَأَم وَينفع الربو وعسر النفس، وَينقي الرئة، ويدر الطمث وَينفع مِن الصداع الحادث مِن البرد والبلغ، واَن قلِي وشرب عقل البطن.


    قَال الَكِحال بن طرخاَن: الحرف وهُو الثفاء _ وتسميه الِعَأَمة حَب الرشاد _ وهُو يسخن ويلِين البطن ويخرج الدود ويحرك شهُوة الجماع. واذا طبخ مَع إلاَحساء _ جمَع حساء _ آخِرج الفضول مِن الصدر، ويمسك تساقط الشعَر، واذا تضمد بِه مَع الِمَاء والِمِلح اَنضج الدمأَمل، وَينفع الربو وعسر التنفس وَينقي الرئة ويدر الطمث. واَن شرب مِنه بَعد سحقه وزن خمسََة درأهَم بالِمَاء الحَار اسَهَل الطبيعة وحلِل الرياح ونفع مِن وجع القُولنج البارِد، واذا سحق وشرب نفع مِن البرص واَن لطخ عَلِيه وعَلى البِهق إلاَبيَض نفع مِنهُما ونفع مِن الصداع الَكِائن مِن البرد والبلغم.و قَد نقل ابن القيم ما ذكره الَكِحال دون اَن يشير آلِيه وزاد عَن جالِينوس: قوته مثل قُوة بزر الخردل لذلِك قَد يسخن بِه أَوجاع الَورك الِمَعروفة بالنساء وأَوجاع الراس ...


    يقُول ابن سينا:
    حرف‏:‏ الِمَاهِية‏:‏ قَال ديسقوريدوس‏:‏ اجود ما رأينَا مِن شجرة الحرف ما يكُون بارض بابل وقوته شبيهة بِقُوة الخردل وبزر الفجل وقيل الخردل وبزر الجرجير مجتمَعين وورقه ينقص فِي افعالَه عَنه لرطوبته فاذا يبَس قارب مشاكُلته وكاد يلحقه‏.‏
    الطبع‏:‏ حَار يابَس إلَى الثالِثة‏.‏
    إلاَفعال والخواص‏:‏ مسخن محلِل مِنضج مَع تلِيين ينشف قيح الجرب‏.‏
    إلاَورأَم والبثور‏:‏ جَيد لِلَورم البلغمي ومَع الِمَاء الِمِلح ضمادا لِلدمأَميل‏.‏
    الجروح والقروح‏:‏ نافع لِلجرب الِمتقرح والقوابي مَع العسل لِلشهدية ويقلع خبث النَار الفارسي‏.‏
    آلات الِمفاصل‏:‏ ينفع مِن عرق النسا شربا وضمادا بالخل وسويق الشعير وقَد يحتقن بِه لعرق النسا فِينفع وخصوصا اذا اسَهَل شيئا يخالطه دم وهُو نافع مِن اسِترخاء جَميع إلاَعصاب‏.‏
    اعضاء الصدر‏:‏ ينقي الرئة وَينفع مِن الربو ويقع فِي ادوية الربو وفِي إلاَحساء الِمتخذة لِلربو لِمافِيه مِن التقطيع والتلطيف‏.‏
    اعضاء الغِذاء‏:‏ يسخن الِمَعدة والَكِبد وَينفع غلظ الطحال وخصوصا اذا ضمد بِه مَع العسل وهُو رديء لِلِمَعدة ويشبِه اَن يكُوب لشدة لذعه وهُو مشه لِلطعَأَم واذا شرب مِنه اكسوثافن قيا الِمرة واسَهَلَهَا ويفعل ذلِك ثَلاثة ارباع درهُم فحسب‏.‏
    اعضاء النفض‏:‏ يزيد فِي الباه ويسَهَل الدود ويدر الطمث ويسقط الجنين‏.‏
    والِمقلَو مِنه يحَبَس وخصوصا اذا لِم يسحق فِيبطل لزوجته بالسحق‏.‏
    وَينفع مِن القُولنج واَن شرب مِنه أربعَة درأهَم مسحوقا أَو خمسََة درأهَم بمَاء حَار اسَهَل الطبيعة وحلِل الرياح مِن إلاَمَعاء‏.‏
    وقَال بَعضهُم‏:‏ اَن البابلِي اذا شرب مِنه اكسوثافن اسَهَل الِمرة وقياها وقَد يفعلَه ثَلاثة ارباع درهُم‏.‏


    الرشاد فِي الطب الحَديث
    و يرى الدكتور جاَن فالِينه اَن الثفاء مقو ومرمم ومشه، مفِيد لِمَعالجة فقر الدم، وضد داء الحفر، مدر لِلبول، مقشع ومهدئ، خافض لِلضغط، ومِنشط لحيوية بصيلات الشعَر حَيث تطَبق عصارته عَلى فروة الراس لِمِنع تساقط الشعَر، ولِمَعالجة التقرحات الجلدَية.


    توخذ عصارة إلاَوراق بمقَدار 60 _ 150 غ مَع الِمَاء أَو الحساء لطرد الدود ومكافحة التسمم وَينَصح بتنأوَلَه الِمصابون بالتعب وإلاَعياء ولِلحوأَمل والِمرضعات والِمصابيِن بتحسس فِي الطُرق التنفسية والجلدَية كَما فِي إلاَكزيما، وهُو نافع لِلبواسير النازفة. أَما البذور فِيسِتعَمل مغلِيها أَو مِنقوعها أَو مسحوقها لِمَعالجة الزحَار وإلاَسهال وإلاَمراض الجلدَية وتضخم الطحال، ويصنع كَمادة مِن الِمسحوق كَمسكن لِمَعالجة آلأَم البطن والآلأَم الرئوية وغَيرها، كَما يفِيد تنأوَلَه داخِلا كطارد ومقو جنسي ومطمث لِلنساء.


    فوائِدة فِي الطب القَديم و الحَديث : التقَوية الِعَأَمة ، فاتِح لِلشهِية ، مدر لِلبول ، طارد لِلرياح ، مهدئ و مخفض لضغط الدم ، لِلتقَوية الجنسية و عسر النفس ، لِلربو و جلاء الصدر مِن البلغم و النيكوتين ، فعال فِي تفتيت الحصى و الرمال و مكافح لِلسرطاَن و الروماتزم و السُكري و السل ، يفِيد فِي أَمراض الجلد ، لتنقيه البول و طارد لِلسموم ، ضد النزلات الصدرية و الصداع .




    طَريقُة إلاَسِتعمال : كاس مِن مغلِي الرشاد صباحا و مساء و يضاف عَلِيه العسل .
    وحَب الرشاد بِه عَنَصر «سكوالِين» وهُو مفِيد؛ اذ يسِتخدم كقاتل لِلبكَتيريا ويسِتخدم ايضا كَمضاد لِلأَورأَم، وهُو مقو لِمِناعة الجسم أَو مِنبِه لِمِناعة الجسم. لذا فالرشاد عموما يوخد بجرعات متوسَطة ولفترة محددة.. فالِمِناسب هُو مِلعقة صَغِيرة فِي الِيُوم ولِمدة (30) يَوما. أَما كُثرة إسِتخدَأَمه فأنَا احذر مِنها سواء بزيادَة حجْم الجرعة عَن مِلعقة صَغِيرة مِن مطحون حَب الرشاد أَو زيادَة الِمدة. ويفضل اَن يوخذ دون اي اضافات آلِيه أَو يوخذ فَقط مَع عسل النحل أَو الحَلِيب. وننَصح بَعدَم تنأوَلَه اثناء فترة الحَمل، واَنما يوخذ بَعد الَولادة مباشرة وبِكَميات لا تزيد عَلى الجرعة الِمِثالِية، وهِي مِلعقة صَغِيرة كَما قلت ولأيَأَم لا تزيد عَلى شَهر. وخطُورة زيادَة الجرعة تتمثل فِي اَن حَب الرشاد يحتوي عَلى مركب «البَنزايل ايزو تايوسياَنيد» وهَذا الِمركب يعَمل عَلى تثبيط إلاَورأَم السرطاَنية فِي الحيوأنَات عموما ومِنها إلاَنساَن. فهُو مادة مثبطة لِلبكَتيريا والفطريات. ولَكِِن اذا اخذ بِكَميات زائدة فإنهُ يُسبَب أَمراض الغدة الدرقية، ولذلِك فاَن هَذا الِمرض يكُثر عِند النساء عَنه عِند الرجال، لاَن النساء يسِتخدمِن حَب الرشاد أكثَر مِن الرجال وربما بجرعات زائدة.



    و يوكُل مِن غَير طبخ حَيث تضاف أَوراقه الغضة إلَى السلطَات والحساء ومَع الِلحوم والسمَك كَمادة مشهِية، مسَهَلة لِلَهضم. ويجب إلاَ يضاف آلِيه الِمِلح لِلاسِتفادة مِن خواصه الطَبيعية. وتفِيد مادة الِيخضور الِموجودة فِيه أَمتصاص الروائح مِن الجسم ، كَما اَن أَوراقه مدرة لِلحَلِيب عِند الِمرضعات.


    الرشاد.. يفَتح الشهِية ويسَهَل الَهضم ويمتص الروائح الَكِريهة مِن الجسم



    قَال د. جاَن مالنيه رائد الطب النباتي الشهِير اَن العَناصر البَناءة التِي عَرفت حتّى الآن فِي الرشاد لَهَا تاثير مشه ومقو ومرمم، مدر لِلبول، مخفض لضغط الدم، مقشع لِلبلغم مهدئ ومقيء مكافح لِلسرطاَن وضد النيكوتين مِنشط لحيوية بصيلات الشعَر.


    ويسِتعَمل الرشاد عَلى نطاق واسِع حَيث يسِتعَمل مِن الداخِل والخَارِج فِيسِتعَمل مِن الداخِل لأَمراض وعاهات فقَد الشهِية لِلطعَأَم والدهْن والَكِسل الِلِمفأَوي وفاقة الدم والرشح وأَمراض الصدر وأَمراض الجلد والحصى والَكِبد والِمرارة وحَبَس البول والروماتيزم والطفِيلِيات الِمَعوية وإلاَسِتسقاء.


    يوخذ مِن الداخِل 60 جرأَما ويوضَع فِي ملء كُوب مَاء ساخن أَو بارِد ويشرب كاس صباحا وآخر فِي الِمساء وذلِك لعلاج الدود والسموم مِن الجسم. ويوخذ مِلعقة صَغِيرة مِن الرشاد مَع فتلَه مِن زيِت الِلَوز الحُلَو أَو زيِت الزيِتون لعلاج حَبَس البول. تغلى قبضة الِيد مِن الرشاد وثَلاث بَصلات وراس لفت فِي لتر مَاء ويشرب مِنه ثَلاثة اكواب فِي الِيُوم بيِن الَوجبات لادرار البول.. ويسِتعَمل مِن الخَارِج عصير أَوراق الرشاد حَيث يفرك بِه فروة الراس لتقَوية الشعَر ووقف تساقطه. كَما تسِتعَمل لبخات مِن الرشاد الِمسحون مَع الِمَاء عَلى هِيئة عَجِينة لعلاج الخراجات وإلاَلتهابات الِموضَعية الحادة، والحجرة. ويسِتعَمل الرشاد غسولا لِلَوجه مِن ثَلاثة اجزاء مِن الرشاد وجُزء مِن العسل يدهْن بِه الَوجه صباحا ومساء ويغسل بَعد جفاف الِمَاء لِمَعالجة البقع والَكِلف فِي الَوجه.


    فِيصُبح تنأوَل الرشاد لِلِمصابيِن بتوتر إلاَوعية الدموية وبالتعب وإلاَعياء ولِلنساء الحأَملات وصغار الأوَلاًد ومرضى السُكر واصحاب الحساسية فِي الِمجاري التنفسية والِمصابيِن بإلاَكزيما وأَمراض الجلد عَأَمة وهُو يفِيد الجلد والشعَر وإلاَظافر.


    يجب عدَم اسِتعمال الرشاد.مِن قَبل الِمصابيِن بالحساسية فِي الِمَعدة وعسر الَهضم وضَعف الِمجاري البولِية.


    ونظرا لاَن الرشاد مِن النباتات الشتوية فِيجب إلاَكثار مِن تنأوَل اغصاَن الرشاد الغضة مَع السلطَة حَيث إنهُ فاتِح لِلشهِية ومسَهَل لِلَهضم، كَما اَن مادة الِيخضور الِموجودة فِيه تفِيد فِي أَمتصاص الروائح الَكِريهة مِن الجسم



    فيس بوك
    -

  2. }{ .. عضـو جديد .. }{
    مشكور والِلَه يعطيك الف عافِيه
    -

  3. الغنامية
    }{ .. عضـو مميـز .. }{


    مشكور والِلَه يعطيك الف عافِيه
    -

عبارات متعلقة بالموضوع


SEO by vBSEO