عدد المشاهدات : 922 | عدد الردود : 1
النتائج 1 الى 2 من 2

قصه مضحكه الطالب الملتزم الكويتي عن الزواج واصدقاوه

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته حدثنا الشيخ .... قال : كان احد شبابنا الملتزم اخ في الله اراد الدراسة و طلب العلم في مدينة الرياض في الجامعة هناك والاخ هذا

  1. #1
    قراني حياتي غير متواجد حاليا }{ .. عضو فعال .. }{
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    حدثنا الشيخ .... قال : كان احد شبابنا الملتزم اخ في الله اراد الدراسة و طلب العلم في مدينة الرياض في الجامعة هناك والاخ هذا كويتي





    و كان هذا الشاب يريد الزواج لكنه اثر الدراسة و طلب العلم على الزواج . و بعد مضي تقريبا سنة و هو محافظ على الصلاة في مسجد الحي الذي يسكن فيه حصلته حادثة طريفة و جميلة : فذات يوم بعد صلاة الفجر و هو يذكر الله تعالى ناداه احد كبار السن في المسجد و كان رجلا صالحا قال له يا ولدي تعال وصلني البيت فقال له حاضر يا عم. و في الطريق ساله الرجل عن احواله و هل هو متزوج ام لا و لماذا لا يتزوج و الى اخره و في الاخير عرض هذا الرجل الصالح ابنته الصالحة على هذا الشاب الصالح

    فقال صاحبنا يا عم هذا شرف لي و اعطني فرصة للتفكير و مشاورة الاهل . و من الغد ذهب الشاب الى الرجل مبديا موافقته على الزواج و تم الامر و الحمدلله ( الشقة و المهر وو على حساب الرجل الذي ذكرناه جزاه الله خير)

    المهم بعد مرور سنة و بعد صلاة الفجر قال الرجل الكبير لزوج ابنته يا فلان انت تعلم ان اخي متوفي و ماله الا بنت واحدة انا الذي ربيتها عندي فايش رايك تتزوجها ايضا فيكون عندك زوجتين يونسون بعضهم اذا اخذتهم الى الكويت فصاحبنا مو مصدق هذا الكلام و ظنه اختبار من هذا الرجل لمعرفة مدى حبه لابنته ! المهم قال له يا عمي جزاك الله خير و انا يعني ما يهون علي اكسر قلب زوجتي التي هي ابنتك و و و . فقال له: ما عليك امر بنتي خله علي و بالفعل تم الامر و تزوج صاحبنا بابنة اخي هذا الرجل الصالح . و طبعا كل شيئ متيسر السكن و خلافه

    الشاهد من هذه القصة ان الاخوة الشباب الذين يعرفون هذا الاخ بدووا يتكلمون على كرم الله على عباده . كيف ان هذا الصعلوك قد رزقه الله تعالى خيرا عظيما من الزوجتين و السكن و المال وو. فكان كل شاب يتمنى هذا الشيئ لنفسه

    و كان احد اصدقاء هذا الاخ يسال الله تعالى ان يرزقه الزوجة الصالحة و كان في حالة يرثى لها من الرغبة في النكاح وو

    المهم فصار هذا الشاب يصلي الفجر و ينتظر احد الشيبان يناديه و يقول له تعال يا ولدي ازوجك . لكن تبدو ام اماله خابت او كادت تخيب ! حتى جاء الفرج ! فذات يوم و بعد صلاة الفجر التفت اخونا هذا ووجد رجلا كبيرا في السن يتلفت فقال الاخ ياارب ! المهم و بالفعل ناداه الرجل و قال له تعال يا ولدي ممكن توصلني فقال له الاخ بالتاكيد يا عمي تفضل . و في الطريق اخذ الاخ يشرح للشايب ظروفه و رغبته في الزواج و خوفه من الفتن وو . و كان الرجل يستمع و الشاب يتكلم و في الاخير نادى الرجل الشاب و قال له يا ولدي انا ابي اقول لك شيئ. فهنا بدا قلب الشاب يخفق من الفرح و قال هذا اوان السعد لكنه اصيب بصدمه عندما قال له الشايب يا ولدي عندك سلف 10 دنانير

    هنا اترك لكم انتم ان تتصوروا مدى احباط هذا المسكين

  2. #2
    الصورة الرمزية ما يهزها الا عزها
    ما يهزها الا عزها غير متواجد حاليا مشرفة سابقة
    هههه قسم قمت السطمه
    هههه يبي يتززوج ويععني

    يسلمو عالقصه روعه

    تحياتي

الاعضاء الذين قرووا الموضوع: 0

لا يوجد اعضاء لوضعهم في القائمة في هذا الوقت.

عبارات متعلقة بالموضوع


Search Engine Friendly URLs by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.